الاخبار

فندق "سان جورج" يحصد جائزة مصدّر فلسطين للسياحة الوافدة لعام 2017
فندق

حصد فندق "سان جورج" في القدس والتابع لشركة باديكو السياحية، جائزة مُصدّر فلسطين لعام 2017 ضمن فئة السياحة الوافدة، وجاء ذلك خلال الحفل الذي نظمه مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" في فندق الكرمل بمدينة رام الله، برعاية وحضور رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله.

وحضر الحفل وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة، وزير الزراعة د. سفيان سلطان، وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة ورئيس مجلس إدارة "بالتريد" عرفات عصفور، وعدد من ممثلي القطاع الخاص الفلسطيني، وعدد كبير من سيدات ورجال الأعمال في فلسطين.

وأعرب المدير العام لشركة باديكو السياحية كريم عبد الهادي، عن فخره لحصول فندق "سان جورج" على هذه الجائزة التي تعد من أهم الجوائز المحفزة للمصدّرين من القطاعات المختلفة، معتبراً أن هذا جزءٌ من الاهتمام والتقدير الذي باتت تشهده القطاعات المختلفة وخاصة السياحية منها، وأنه بات واضحاً ارتفاع نسب الصادرات الفلسطينية والزوار من مختلف مناطق العالم إلى فلسطين، مضيفا: "إننا مع ما نشهده من اهتمام واضح من القطاعين العام والخاص بتنا نشعر بأن المسؤولية الواقعة على عاتقنا أصبحت أكبر وعلينا بالتالي التركيز أكثر من أجل انجاز أكثر"، شاكراً جميع من ساهم بإنجاح الحفل.

وأضاف عبد الهادي: "سان جورج" يواجه العديد من التحديات خاصة بوقوعه في مدينة القدس المحتلة، موضحاً أن فندق سان جورج هو الأكبر في القدس من حيث المساحة وتشغيل العاملين والأعداد السنوية للسياح الوافدين، مؤكدا أن هذه المؤشّرات ترتفع وتتحسن طردياً مع جودة الخدمات المقدّمة وعددها، وجاء ذلك بعد أن قررت "باديكو" الاستثمار في قطاع الفنادق في القدس لتكون من الشركات الريادية التي قررت دخول هذا التحدي، فكان العائد الحقيقي على هذا الاستثمار له طابع مقدسي.

من جانبه عقب بشار المصري عضو مجلس الإدارة ورئيس المجلس التنفيذي لشركة باديكو القابضة على هذه الجائزة قائلاً: فخورون في باديكو القابضة لحصول فندق سان جورج على هذه الجائزة، رغم اعتبار كثر بأن استثمارنا في هذا القطاع في القدس مغامرة، إلا أننا نخوض غمار هذه المغامرة بكل إصرار وعزيمة على النجاح، وعلى المضي قدماً بهذا الجانب من الاستثمار إلى آفاق أوسع، ومع النمو الكبير الذي حققه قطاع السياحة بنسبة 57% - وهي تعد النسبة الأعلى في العالم - فإن الجائزة التي حصدتها "باديكو السياحية" من خلال فندق "سان جورج" تدفعنا لأن نزيد جهودنا كي نستمر كمصدّرين للسياحة الوافدة بشكل أكبر، كما أن مجرد وجودنا في القدس يعتبر إضافة نوعية ومحفزا أساسيا لنا كي نستمر بعزيمة أكبر، لما للقدس من مكانة خاصة في قلوبنا جميعاً.

وأكد المصري، أن شركة باديكو تسعى دائماً لتطوير قطاعات الاستثمار المختلفة، فبالإضافة لأهمية خلق فرص العمل، وتحسين أنماط الإنتاج المختلفة، فإن باديكو القابضة أخذت على عاتقها فتح الطريق لاستثمارات أكثر تنوعاً لتساهم بشكل أو بآخر بإحداث تنمية مستدامة في قطاعات الاستثمار التي تخوضها، وأن هذا ينبع أيضاً من شعور "باديكو" بالمسؤولية الوطنية كشركة قيادية وريادية في فلسطين.