الاقتصاد

سعت باديكو القابضة إلى تشخيص الإشكاليات التي يعاني منها الاقتصاد الفلسطيني وبحث سبل معالجتها؛ لذا شاركت في رعاية فعاليات مؤتمر ماس الاقتصادي 2016 الذي عُقد في رام الله، تحت عنوان «نحو رؤية جديدة للنهوض بالاقتصاد الفلسطيني»، وكانت الشركة حاضرة في جميع اللقاءات التحضيرية للمؤتمر والتي قدّمت خلالها أطروحاتها للنهوض بالاقتصاد الفلسطيني.

كما تدعم باديكو القابضة بشكل متواصل محاضرة «يوسف الصايغ» التنموية التي ينظمها معهد أبحاث السياسات الاقتصادية الفلسطيني (ماس) سنوياً، وقد حملت المحاضرة في دورتها الأخيرة عنوان «التنمية العربية العصية: من التبعية إلى الاعتماد على النفس»، حيث سلطت المحاضرة الضوء على جدوى العملية التنموية في فلسطين في ظل الظروف السياسية غير المواتية.

 

وفي إطار حرص باديكو القابضة على تحفيز المصدّرين النشطين والمبادرين لفتح أسواق جديدة وطرح منتجات عالمية تضع المُنتِج والمُنتَج الفلسطيني على الخريطة الدولية، فقد رعت باديكو القابضة، بشكل رئيس، حفل «جائزة مُصدِّر فلسطين 2016» التي نظمها مركز التجارة الفلسطيني «بالتريد». وتندرج الجائزة في إطار مساعي «بالتريد» وأطراف عديدة من القطاعين العام والخاص، من أجل تنمية الصادرات.

 

كما تواصل باديكو القابضة شراكتها الاستراتيجية مع معهد الشراكة المجتمعية، ضمن برنامج التدريب المهني في القطاع السياحي في جامعة بيت لحم، حيث خرجت هذه الشراكة إلى النور إدراكاً من باديكو القابضة لأهمية النهوض بالقطاع السياحي في فلسطين .

 

وشاركت باديكو القابضة، وللسنة الخامسة على التوالي، في رعاية المؤتمر الفلسطيني الخامس للموارد البشرية الذي نظمته كلية فلسطين الأهلية تحت عنوان «الابتكار والريادة في التعليم العالي»، ورفع المؤتمر في دورته الخامسة شعار «مؤشرات الحاضر، وتطلعات إلى مستقبل أفضل».

 

كما شاركت باديكو القابضة في رعاية مؤتمر علاقات المستثمرين- مؤتمر فلسطين الأول للمسؤولية الاجتماعية، وهو مؤتمر يجمع الأطراف الفاعلة من القطاع الخاص بهدف تطوير مفهوم المسؤولية الاجتماعية في فلسطين.

 

كذلك دعمت باديكو القابضة «جمعية الاقتصاديين الفلسطينيين» من أجل تغطية نفقاتها في مجال التثقيف الاقتصادي وتسليط الضوء على شؤون الاقتصاد الفلسطيني والتحديات التي تواجهه.