رسالة رئيس مجلس الإدارة

رسالة رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الادارة

يسرني أن أطل عليكم، بينما نقف على أعتاب ربع قرن على انطلاق مسيرتنا الاستثمارية الحافلة بالإنجازات، لأسلّط معكم الضوء على هذا الصرح العريق. لقد استطاعت باديكو القابضة إكمال مسيرة طويلة من العطاء، من أجل المساهمة في بناء اقتصاد فلسطيني، يكون رافعة لدولة مستقلة تليق بأحلام شعبنا وسعيه نحو الحرية والكرامة.

لقد كان تأسيس باديكو القابضة حدثاً استثنائياً في تاريخ الاقتصاد الفلسطيني، حيث بدأت الإرادة الاستثمارية تتحقق واقعاً عملياً وتأخذ دورها في بناء اقتصاد وطني. وقد حرصت الشركة على تقديم أنموذج استثماري متكامل يشمل قطاعات أساسية، بما في ذلك القطاع الخدماتي والمالي، والقطاع العقاري، والسياحي، والزراعي، إضافة إلى إنشاء وإدارة المدن الصناعية.

إنّ الطريق الذي سلكته باديكو القابضة نحو هذه الإنجازات لم يكن سهلاً، فقد واجهت ظروفاً معقدة لا تخفى على المتابع، فكان لا بد من التعامل مع الوضع السياسي بقوة وإرادة وديناميكية. ولم تمنعنا المعيقات من المضي قدماً في طريقنا؛ إيماناً منا بأن الاستثمار في فلسطين ليس مجرد نشاط ربحي، ولكنه رسالة بأننا نحب الحياة، ونسعى جاهدين لخدمة شعبنا والاستثمار في طاقاته الشبابية وتوفير الكثير من فرص العمل في مختلف القطاعات.

لقد شهد العام 2019 انتخاب مجلس إدارة جديد جمع بين الخبرة والحكمة لأعضاء مؤسسين، وطاقات وقدرات متميزة لأعضاء جدد. إن هذا التنوع يعد ذخراً استراتيجياً، يُلهم مسيرتنا الاستثمارية ويسهم في تطوير نتائج أعمالنا؛ وبهذا فإننا نقف اليوم على أعتاب صفحة جديدة تُبشر بالمزيد من الإنجازات في مسيرة الشركة.

إننا في باديكو القابضة ماضون قدماً في تحقيق رؤية الشركة بالاستثمار في قطاعات اقتصادية حيوية، والتوسع جغرافياً في مختلف محافظات فلسطين، ومواصلة إنشاء مشاريع تنموية جديدة. وإننا إذ نُقدم على هذه المشاريع الإستراتيجية، فإننا نعدكم بأن نظل على الدوام أوفياء لشعارنا "ملتزمون بالاستثمار في فلسطين".

أتوجه بعظيم الشكر والامتنان إليكم مساهمينا الأعزاء على دعمكم المتواصل وثقتكم الكبيرة، فأنتم أساس نجاح هذه المسيرة المُظفّرة.

لكم مني كل المحبة والتقدير،،،

بشار المصري

رئيس مجلس الإدارة